يبذل الكثير منا اقصى جهده ليكون مميزا بين زملائه في العمل ، لكن القليل منا هم القادرون على ان يكونوا متميزين عن الآخرين ، و النجاح في العمل و التميز فيه يحتاج إلى سمات و صفات و سلوكيات لا بد من اكتسابها، فاكتساب مهارات العمل تجعل الإنسان ناجحا في حياته و ليس ناجحا في مجال عمله وحده.

المهنية والتطور:

تعتبر المهنية والتطور في العمل باستمرار من صفات الموظف المتميز، فالموظف المميز يكون مطلعاً على أيّ تطورات تخص عمله، ويهتم بأخذ دورات تدريبية تحسن من مهاراته وتطورها.

الاقتناع بضرورة التميز :

إن إيجاد القناعة بأهمية التميز في العمل فرصة مناسبة لتنمية القدرات والملكات ، مما يؤهله للوصول إلى ما هو أفضل مما هو عليه.

 

قوة الملاحظة:
تمنح قوة الملاحظة الشخص القدرة على التركيز في عمله، والانتباه إلى تفاصيله كلها، وعدم التشتت في أداء المهام،بالإضافة إلى دورها في معرفة الكثير عن العملاء، والأمور المفضلة لديهم.

 

المسؤولية:

الموظف المتميز هو الذي يستطيع مسؤول عمله، الاعتماد عليه في الظروف والأوقات الصعبة، والموظف المتميز هو الذي يعرف كيف يتصرف في مثل هذه المواقف، وبذلك يدرك زملاؤه ورئيسه أهمية وجوده، ويشعرون بالارتياح لأنه جزء من فريق العمل.

الإيجابية في العمل:

يتطلب التميز في العمل شعور الشخص بالتفاؤل والتفكير بطريقة إيجابية، حيث إن التفاؤل له تأثير على زملاء العمل ومكان العمل نفسه، فتلك الطاقة الإيجابية تولد أفكار جديدة.

 

تعلم كيفية التكيف مع رئيسك و مع زملائك في العمل.

اكتسب الحماسة في العمل، و لا تتردد في قبول المهام الصعبة أو الجسيمة.